كرسي الأمير خالد الفيصل لتأصيل منهج الاعتدال السعودي

 دشن معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور أسامة بن صادق طيب يوم السبت 2/2/1434هـ البرنامج الثقافي في سنته الرابعة لكرسي الأمير خالد الفيصل لتأصيل منهج الاعتدال السعودي للعام 1434هـ / 2013م وذلك بحضور سعادة وكيل الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي الدكتور أحمد بن حامد نقادي ، وقد تضمن البرنامج مجموعة من الفعاليات الجديدة وهي : مسابقات الاعتدال فنون وبرنامج رصيدي وبرنامج عادل للأطفال ، إضافة إلى استمرار البرنامج التدريبي بناء الشخصية المعتدلة وانتقال نشاطه إلى مناطق مختلفة بالمملكة ، وقد أوضح أ.د. أسامة طيب بأن هذه الفعاليات الثقافية للكرسي في عامها الرابع تأتي في إطار السعي الحثيث إلى نشر ثقافة الاعتدال في المجتمع السعودي.
من جانبه أوضح الدكتور سعيد بن مسفر المالكي المشرف على كرسي الأمير خالد الفيصل لتأصيل منهج الاعتدال السعودي بأن البرنامج الثقافي لهذا العام تضمن مجموعة من المسابقات النوعية والجديدة والمشاركة فيها متاحة لجميع المشاركين والمشاركات من داخل المملكة وخارجها ، وقد حملت المسابقات عنوان (الاعتدال فنون) حيث شملت التنافس في أربع مسابقات هي مسابقة الفن التشكيلي ومسابقة فن التصوير الفوتوغرافي ومسابقة فن التصميم الجرافيكي إضافة إلى مسابقة فن الخط العربي ، على أن يتم التنافس في كل مسابقة من هذه المسابقات لتقديم أفضل الأفكار الإبداعية والفنية لرسم جوانب مختلفة لقيمة الاعتدال ومؤشراتها المتعددة في قوالب فنية مميزة .

كما أوضح بأن برنامج رصيدي هو أحد البرامج النوعية التي يقدمها الكرسي لهذا العام ، وهو برنامج إلكتروني يمكن للمشارك التسجيل فيه والحصول على عضوية بطاقة الاعتدال التي ستتيح لأكثر الأعضاء جمعاً للنقاط الحصول على جوائز قيمة ، فمن خلال تمرير بطاقة المشترك على الجهاز الخاص بذلك يجمع كل مشترك أو مشتركة النقاط إلكترونياً عبر مشاركتهم وحضورهم في الفعاليات والأنشطة التي تسهم في بناء فكرهم وتنمية قدراتهم ، ولا تتوقف هذه الفعاليات على الأنشطة داخل الجامعة بل يمكن إدراج العديد من الفعاليات المفيدة خارج أسوار الجامعة ، مضيفاً الدكتور المالكي بأن الهدف من هذا البرنامج التقني هو توفير معلومات للمشتركين حول تلك الفعاليات المفيدة ، وفي الوقت نفسه يحصل الأكثر جمعاً للنقاط من خلال حضوره على جوائز قيمة ، موضحاً بأن لكل مشترك أو مشتركة شاشة للتحكم على الموقع الإلكتروني للبرنامج يعرف من خلالها الفعاليات القادمة وأوقات حضورها والنقاط لكل فعالية ، كما سيصل لكم مشترك ومشتركة رسائل عبر الجوال والبريد الإلكتروني تضم بيانات الفعالية بتفاصيلها كافة .

في حين أوضح المالكي بأن برنامج عادل للأطفال هو أحد البرامج النوعية التي يدشنها الكرسي – أيضاً – لهذا العام ، ويهدف هذا البرنامج إلى الإسهام في البناء الفكري المعتدل لدى الأطفال ، حيث يضم هذا البرنامج ثلاث فعاليات مختلفة هي : الدورات التدريبية والتي بدأت بتدريب أكثر من مائتين طفل وطفلة على أيدي خبيرات في مجال تدريب الطفل في دورات متخصصة مثل القبعات الست للأطفال ودورة تريز في التفكير وغيرها من الدورات ، كما يتضمن البرنامج مسابقات للأطفال ذات جوائز قيمة ، إضافة إلى تصميم شخصية عادل الكرتونية وإنتاج ثلاث قصص الأطفال في موضوعات ( الغلو والتطرف – ثقافة الحوار – نحن والآخر ) متضمنة قصصاً سردية مصورة وتسالي وألعاب ورسومات وتلوين لزيادة تفاعل الطفل ومشاركته ؛ سعياً من الكرسي إلى تعزيز ثقافة الاعتدال في فكر الأطفال وتنشئتهم على مبدأ الوسطية في الفكر والسلوك ، وقد تمحورت هذه القصص الثلاث على شخصية عادل التي تكون رمزاً وممثلاً للفكر والسلوك المعتدل ، مضيفاً بأنه سيتم توزيع 15 ألف نسخة من هذه القصص على المدارس الابتدائية بمدينة جدة خلال الفترة القادمة .
وقد أختتم الدكتور المالكي حديثه بتوجيه جزيل الشكر وعظيم الامتنان لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة على دعمه الدائم وتوجيهه المستمر لكل فعاليات الكرسي وأنشطته ، كما عبر عن عميق تقديره وشكره لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور أسامة بن صادق طيب الذي وجه اهتمامه ورؤيته الثاقبة ودعمه المتواصل لإنجاح كل فعاليات الكرسي العلمية والثقافية والتوعوية والوصول بها إلى أقصى درجات الإتقان والجودة .