مركز الأمير خالد الفيصل للاعتدال يدشن نادي شباب الاعتدال

دشن كرسي الأمير خالد الفيصل لتأصيل منهج الاعتدال السعودي نادي شباب الاعتدال ، وذلك ضمن فعالياته الثقافية الرامية إلى نشر ثقافة الاعتدال في المجتمع السعودي عبر العديد من الفعاليات والأنشطة المختلفة .

وقد أوضح معالي مدير الجامعة أ.د/ أسامة بن صادق طيب أن إنشاء نادي شباب الاعتدال سيسهم بفاعلية في الاستفادة من طاقات الشباب وتوظيفها في نشر ثقافة الاعتدال وتعزيز الأمن الفكري بين فئة الشباب ، وأضاف أن هذا النادي سيكون له العديد من الفعاليات الثقافية والفكرية والاجتماعية ، منوهاً إلى أن إدارة الكرسي قامت بتوفير مقر خاص بالنادي مزود بكافة التجهيزات اللازمة .

من جانبه ذكر الدكتور / سعيد بن مسفر المالكي المشرف على الكرسي بأن فكرة إنشاء النادي جاءت بناء على توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بأن يكون الشباب محوراً رئيساً لأنشطة الكرسي وفعالياته المختلفة بحيث يصبح الشباب في وطننا عناصر فاعلة ومشاركة في بناء المجتمع وتنميته عبر إتاحة الفرصة لهم بأن يكونوا مسئولين ومشاركين في صناعة التنمية وزيادة معدلاتها ، وأضاف الدكتور المالكي بأن النادي يشرف عليه مجموعة من طلاب جامعة الملك عبدالعزيز ، بينما يرأس النادي الطالب / خالد المطرفي من قسم الإعلام بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ، كما يشارك في عضويته مجموعة مميزة في إدارة لجانه المختلفة كاللجنة الثقافية والإعلامية ولجنة التدريب والتطوير .

من ناحية أخرى عبر الطالب / خالد المطرفي عن شكره وامتنانه لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل على ثقته في الشباب السعودي وإعطائهم الفرص الممكنة ؛ لكي يثبتوا قدرتهم على العطاء والإنتاجية في مختلف مجالات التنمية ، مضيفاً بأن جميع الشباب في المنطقة رأوا دعم سموه الكريم لفئة الشباب بأن جعلهم عناصر أساسية في عملية التنمية وصناعتها ، وأضاف الطالب خالد المطرفي بأن الشباب عبر هذا النادي وفعالياته المختلفة سيثبتون أنهم قادرون على العطاء ونشر ثقافة الاعتدال وتعزيز الأمن الفكري وكذلك تقوية شعور المواطنة بين أطياف الشباب ، منوهاً بأن إدارة الكرسي فتحت المجال للشباب وهيأت كل الظروف المناسبة لإنشاء هذا النادي ، لكي يؤدي الشباب رسالتهم في المجتمع عبر تفعيل دورهم التنموي من خلال أنشطة النادي الذي جعل رسالته ورؤيته وأهداف تتمحور في نشر ثقافة الاعتدال في المجتمع السعودي ، واختتم حديثه بشكره الجزيل لكل زملائه الأعضاء في النادي الذين بذلوا جهوداً كبيرة في تسجيل الطلاب الراغبين للانضمام إلى عضوية النادي .

يذكر أن عدد الطلاب المنضمين لعضوية النادي بلغ أكثر من مائتي طالب من المميزين في النشاط الطلابي ، حيث سيتضمن النادي العديد من الفعاليات والأنشطة المتمثلة في اللقاءات العلمية والمسابقات الثقافية والزيارات الميدانية والفعاليات الاجتماعية ، وقد استهل أعضاء النادي أول نشاطاتهم بتصميم استبانة لقياس رأي الشباب حول مفهوم الاعتدال عندهم ، فيما يجري أعضاء النادي – حالياً – وضع الخطة التنفيذية لعمل النادي للسنوات القادمة وفق رؤية مدروسة تتواءم مع تطلعات شباب الاعتدال وآفاقهم المستقبلية .